الربح من الإنترنت

الربح من عمل تطبيقات الأندرويد

الربح من عمل تطبيقات الأندرويد، أصبح سوق التطبيقات يأخذ اهتمامنا جميعاً حيث لا يمكننا الاستغناء عنه في الفترة الحالية، وبإمكان مبرمجي تلك التطبيقات تحقيق الربح، فيمكن ذلك من خلال أهمية التطبيق الذي يطرحه المبرمج ويكون من خلال أحد طرق الربح وأكثرها شيوعاً هي وضع الإعلانات داخل التطبيق، ولكي يستطيع المبرمج الحصول على الربح من تطبيقه فينبغي أن يرتقي ذلك التطبيق للشروط والعوامل التي تؤهله للربح وجني الكثير من الأموال وسنعرض لكم بعض تلك العوامل والشروط وهي كالتالي:

الربح من عمل تطبيقات الأندرويد

هل ينبغي صنع تطبيق في مجال الرياضة أو مجال محدد للربح منه؟

إذا كنت تبحث عن الربح من خلال التطبيق فيجب عليك إجابة تلك السؤال، ماذا ستقدم للشخص الذي سيقوم بوضع إعلان داخل التطبيق الخاص بك؟

بالطبع فأنت تريد كسب المال والمعلن يريد ذلك أيضاً فلذلك لا يختلف المجال الذي ستقوم بعمل تطبيق به فالأهم هو أن يكون التطبيق يرتقي لكونه وسط المنافسين والذي يجذب المعلنين لديك لوضع الإعلانات على التطبيق الخاص بك، سواء كان المجال تعليمي أو رياضي أو ترفيهي.

كيف يصبح التطبيق مؤهل للربح

لكي يكون التطبيق مؤهل للربح فإننا بصدد الحديث عن ثلاث أساسيات أولهما بناء تطبيق جيد والعمل على التقليل من الأخطاء به “bUG” من ثم متابعته وعمل دعم به والحرص على التحديثات من أجل استمراريته داخل السوق، ثم اختيار المجال المناسب الذي ستطرحه وسط منافسينك حيث يجب التميز عن غيرك في أي مجال ستطرح به التطبيق، وعدم تكرار أو تقليد المنافس في أساسيات التطبيق ولا في أفكاره.

متى يرتقي التطبيق للربح

عند اكتمال التطبيق وأصبح مؤهل للطرح في السوق من خلال العوامل الثلاث والتي منها أن يكون التطبيق مميز من بين المنافسين، فيجب عليك قراءة المنافس جيداً والعمل على إصدار بعض المميزات التي يغفلها ذلك المنافس وهذا أهم سبب يجذب لك المستخدمين وفي سوق الربح من التطبيقات يجب عليك أن تحصل على عدد كبير من المستخدمين حتى تسطيع الحصول على عائد كبير من الإعلانات، فعند كسر التطبيق لرقم المليون مستخدم وعلى سبيل المثال فإن العائد يصبح أعلى من خلال إقبال كبير من المعلنين على التطبيق الخاص بك من خلال أولاً كثرة المستخدمين، من ثم الدعم الذي تقدمه للمستخدمين، كذلك التحديثات التي تقلل من الأخطاء.

ماهي طرق الربح المتاحة للتطبيقات

هناك طرق عديدة للربح من التطبيق، منها

أولاً: أن تقوم بعمل تطبيق خاص بالبيع والشراء على سبيل المثال، من ثم الحصول على عمولة محددة مسبقاً للعملاء، فيمكنك من خلال التطبيق جذب المشتري والبائع في آن واحد مثل بيع المقالات أو بيع تصميمات أو تسجيلات أو رسومات، فبذلك يطرح البائع وظيفته وأسعاره وسابقة لأعماله من ثم يختار المشتري من بين البائعين المناسب له من ثم تتم عملية البيع والشراء من ثم الحصول على العمولة عن كل عملية.

وهناك أيضاً أن تقوم بعمل تطبيق مجاني في بعض أساسياته وعمل جزء مدفوع وهذه طريقة يلجأ لها معظم
المبرمجين، من خلال ميزة إلغاء الإعلانات التي يلجأ له المبرمج ويضعها داخل التطبيق على سبيل المثال فيلجأ
المستخدم الذي يزعجه ظهور الإعلانات للدفع مقابل منع ظهورها داخل التطبيق، أو أن يكون تطبيق ألعاب ويلجأ
اللاعب لشراء بعض المال أو النقاط أو الأسلحة داخل اللعبة، أو أن يكون تطبيق تصوير وشراء بعض المؤثرات
الاحترافية.

ثانياً: أن يكون التطبيق مدفوع بالكامل فيمكنك من خلال جعل التطبيق مدفوع بشكل كامل الحصول على الربح
مقابل كل مستخدم يقوم بتحميل التطبيق الخاص بك واستخدامه.

ثالثاً: بخلاف السماح للمعلنين بوضع الإعلان الخاص بهم داخل التطبيق الخاص بك سواء كان صورة أو فيديو
والحصول على المال مقابل المشاهدة أو النقرات أو الاستخدام فيمكنك بيع التطبيع بالكامل لشركة أو لشخص
آخر والحصول على مقابل مالي نظير البرمجة والاستخدام الذي قمت به في عمل ذلك التطبيق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى