عالم السيو

مدة بقاء الزائر وتأثيره في ترتيب موقعك

مدة بقاء الزائر وتأثيره في ترتيب موقعك ، Dwell time أو ما يطلق عليه مدة بقاء الزائر حيث يعتبر بقاء الزائر هو أحد العوامل المهمة التي تؤثر بشكل كبير جداً على ترتيب الموقع بالنسبة لمحركات الحث المختلفة، وأهم تلك المحركات بلا شك هو محرك بحث جوجل.

يبدأ محرك البحث في احتساب مدة زيارة المستخدم لموقعك مع بداية قيام المستخدم بعملية الضغط على موقعك وبداية الولوج إليه.

وتستمر عملية احتساب جلوس الزائر حتى قيام الزائر بعملية الخروج من موقعك أو أغلاق الصفحة التي كان يقوم بتصفحها داخل موقعك.

مدة بقاء الزائر وتأثيره في ترتيب موقعك

ومن هنا كلما جلس الزائر أو المستخدم في موقعك لفترات أطول فهذا يزيد من فرصة ارتفاع ترتيبك في نتائج محركات البحث.

ولكن برغم هذا ليس لدينا أداة يمكننا من خلالها قياس (Dwell time) المدة التي قام الزائر بجلوسها داخل الموقع الخاص بنا.

ولكننا يمكننا أن نقوم ببعض الأمور التي تساعدنا على عملية تحسين مدة مكوث المستخدم داخل موقعنا أو ما يطلق عليه في بعض الأوقات بتقليل نسبة الارتداد بالنسبة للموقع.

طرق تحسين Dwell time مدة بقاء الزائر

كما ذكرنا أنه يوجد العديد من الطرق التي يمكننا من خلالها تقليل نسبة الارتداد بالموقع، والتي يمكنك من خلالها تحسين المدة التي يمكثها المستخدم داخل موقعنا ومن أهم تلك الطرق ما يلي:

المحتوى الشامل

ينبغي أن يكون المحتوى المقدم للزائر شاملاً لكافة التساؤلات التي تدور في ذهن المستخدم، وهذا لا يعني طبعاً أن نقوم بتطويل المحتوى لدرجة أننا نلجأ إلى ما يطلق عليه بحشو المحتوى، فإن عملية الحشو لا تؤدي إلى أي نتائج إيجابية على الإطلاق ولا يستفيد منها المستخدم بصورة أو بأخرى، وليس معنى هذا أننا من أجل تجنب الحشو أن نقوم بتقديم معلومات مختصر تؤدي إلى حدوث خلل بالمحتوى.

سرعة الموقع لزيادة مدة بقاء الزائر

من الأمور الفنية التي تساهم بصورة كبيرة في تقليل عملية الارتداد هو معالجة سرعة الموقع، حيث ان سرعة
الموقع وبطيء الموقع يأتي بنتيجة عكسية حيث أنها تدفع الزائر لمغادرة الموقع حيث يحدث له نوع من الملل
لسوء التصفح بالموقع.

الربط الداخلي بين الصفحات

ينبغي عليك من أجل ضمان مكوث أطول للزائر أن تهتم بالروابط الداخلية وتعتبر الروابط الداخلية من العوامل
المهمة التي تجعل الزائر يقوم بعمليات تصفح للعديد من المقالات داخل موقعك، وبالتالي ضمان بقاء أطول
للمستخدمين وحدوث تقليل كبير لعملية الارتداد.

دمج المحتوى النصي مع المحتوى المرئي

التنوع في عرض المثالات بطريقة تدفع المستخدم للاندماج داخل موقعك، ويتم فعل هذا بتضمين المحتوى للفيديوهات والصور الجذابة ذات الجودة العالية.

استخدام تقنية التمرير

تقنية التمرير تعتبر من أكثر التقنيات استخداماً في العديد من المواقع، حيث يرى الزائر عقب الانتهاء من قراءة
المقالة التي يرغب في قراءتها روابط للعديد من المقالات المشابهة لتلك المقالة التي كان يتصفحها منذ قليل،
وهذا يعني تشجيعه على الضغط للوصول لتلك المقالة لقراءتها، وهذا يعني تقليل لعملية الارتداد المذكور.

تلك كانت بعض الأمور الفنية التي تدفع المستخدم لبقاء داخل موقعك لفترات طويلة مما يعني التقدم في
محركات البحث، تقليل نسبة الارتداد في موقعك.

بالطبع لا تنسى أن تقوم بترك تعليقك على المقال بالتعليقات أسفل المقال، كما لا تنسى أن تقوم بمشاركته
إذا أعجبك عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

زيارتك شيء نرغب فيه ولهذا يمكنك حفظ موقعنا عبر المفضلة لديك بالمتصفح وزيارتنا بين الحين والآخر لمطالعة
كل ما هو جديد لدينا.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى